معلومات لأصحاب العمل والتعاقدات

العمل المشترك مع الفنانين_ات والعاملين_ات في مجال الثقافة اللاجئين_ات:

متطلبات التوظيف، والتكليف، والتعاقد

على من يرغب في التعاون مع الفنانين والعاملين في مجال الفن والثقافة اللاجئين، والقادمين حديثًا إلى ألمانيا، أن يعرف الشروط القانونية التي يجب توفرها من أجل التوظيف أو إلحاق الشخص بالتدريب الوظيفي، أو تكليفه بمهمة ما. فإن أشكال التعاون الممكنة تعتمد على نوعية تصريح الإقامة.

 

ما هي أنواع تصاريح ووثائق الإقامة؟

  • تأشيرة الوصول = تسمح تأشيرة الوصول لطالبي اللجوء بتسجيل بياناتهم في ألمانيا؛ إذ تعد شرطًا أساسيًا لتقديم طلب اللجوء. يمكن الحصول على مزيد من المعلومات عن التسجيل والتقديم هنا، لدى المكتب الفيدرالي للجوء والهجرة (BAMF).
  • الإقامة المؤقتة مع وقف الترحيل = تعني التعليق المؤقت لترحيل الأشخاص المفترض مغادرتهم البلاد، أي الأشخاص الذين خرجوا من فئة طالبي اللجوء، أو حصلوا على رد سلبي برفض أوراق لجوئهم، ويتم تمديد الإقامة المؤقتة مع وقف الترحيل (أحيانًا عدة مرات)، طالما وجدت أسباب تعوق سفرهم.
  • الإقامة المؤقتة =  تمنح الشخص حق البقاء في الأراضي الفيدرالية الألمانية لحين الانتهاء من إجراءات طلب اللجوء.
  • الإقامة محددة المدة = تمنح حاملها تصريحًا بالإقامة لمدة محددة، حيث تكون الإقامة مرتبطة بغرض ما، ويكون الحصول عليها على سبيل المثال بعد اعتماد أوراق طلب اللجوء، أو عندما تكون الإقامة بغرض العمل مثلًا. يكون الغرض من الإقامة ممهرًا في الورقة، من خلال تحديد الفقرة ذات الصلة من قانون الإقامة (AufenthG.). وكثيرًا ما يتم تمديد الإقامة محددة المدة عدة مرات متتالية، حتى يمكن طلب إقامة غير محددة المدة (عادة بعد خمس سنوات من تكرار الحصول على تصاريح الإقامة محددة المدة).
  • الإقامة المفتوحة = هي تصريح بالإقامة المفتوحة غير محددة المدة.

توجد معلومات هامة عن الهجرة إلى ألمانيا وحق اللجوء وحماية اللاجئين على موقع المكتب الفيدرالي للجوء والهجرة (BAMF).

يمكن الاطلاع على نماذج مختلفة للوثائق من خلال: "دليل الالتحاق بسوق العمل – ودعم اللاجئين" (2018) الذي توفره الوزارة الاتحادية للعمل والشؤون الاجتماعية (BMAS).

„Ein Leitfaden zu Arbeitsmarktzugang und -förderung FLÜCHTLINGE“

 

كيف يمكن معرفة مَن له حق الالتحاق بوظيفة أو التعاقد على مهمة عمل؟

لا يمكن للفنانين والمشتغلين في مجال الثقافة الالتحاق الكامل بسوق العمل سوى بتوافر مجموعة من الشروط. ويتم توضيح ما إذا كانت هناك إمكانية للالتحاق بسوق العمل، أو إذا كانت تلك الإمكانيات مشروطة .. إلخ، من خلال التعليمات الإضافية الملحقة بوثيقة الإقامة.

في حال الحصول على الإقامة الإلكترونية، والتي تستخدم الآن في معظم الولايات الفيدرالية، يتم تسجيل التعليمات الإضافية الملحقة على الشريحة، كما تتم طباعتها على ورقة إضافية. وعلى صاحب العمل أو التعاقد الاطلاع على هذه الأوراق.

 

  • تتيح الإقامة المفتوحة الالتحاق الكامل بسوق العمل.
  • أما الإقامة محددة المدة فتكون مرتبطة بغرض معين، ويكون هذا الغرض حاسمًا في تحديد مدى إمكانية التحاق الشخص بسوق العمل، سواء على نحو محدود أو كامل. أما الأشخاص الحاصلين على حق اللجوء، والحاصلين على حق الحماية الجزئية بموجب البند الأول من الفقرة الرابعة من قانون اللجوء )§ 4 Abs. 1 AsylG( فعادة ما يتمتعون بالحق الكامل في الالتحاق بسوق العمل. أما الأنواع الأخرى من الإقامات مثل تصريح الإقامة بغرض العمل مثلًا، فإنها تكون مقيدة بأنواع محددة من الوظائف أو التأهيل المهني ..إلخ.
  • وبصفة عامة لا يسمح لطالبي اللجوء الحاصلين على تصريح إقامة مؤقتة، أو للأشخاص الحاصلين على الإقامة المؤقتة مع وقف الترحيل، ممارسة أي عمل خلال الشهور الثلاثة الأولى. لكن عادة ما يسمح لهم بممارسة كل أنواع العمل بعد أربعة أعوام.

في تلك الأثناء يجب تحري التعليمات الإضافية الملحقة بأوراق الإقامة:

  • إذا كانت التعليمات الإضافية الملحقة بأوراق الإقامة تشير إلى أنه: "مسموح ممارسة العمل" (Erwerbstätigkeit gestattet)، يكون الالتحاق بسوق العمل مسموحًا به من دون قيد أو شرط. في هذه الحالة يمكن ممارسة أي عمل أو إبرام أي عقد من دون الحاجة إلى الحصول على أي تصريحات إضافية.
  • إذا كانت التعليمات الإضافية الملحقة بأوراق الإقامة تشير إلى أنه: "مسموح الالتحاق بوظيفة"  „Beschäftigung gestattet“  أو "مسموح العمل الحر بعد الحصول على تصريح من مصلحة الهجرة" „Selbstständigkeit nach Erlaubnis durch die Ausländerbehörde gestattet“، يمكن الالتحاق بأي عمل من دون قيد أو شرط، إلا أن العمل الحر يتطلب الحصول على تصريح من مصلحة الهجرة.
  • إذا كانت التعليمات الإضافية الملحقة بأوراق الإقامة تشير إلى أنه: "مسموح الالتحاق بوظيفة بعد الحصول على تصريح من مصلحة الهجرة. لكن غير مسموح بممارسة العمل الحر"  „Beschäftigung nach Erlaubnis der Ausländerbehörde gestattet. Selbstständigkeit nicht gestattet.”، يمكن الحصول على تصريح للالتحاق بوظيفة معينة، بينما لا يسمح بممارسة أي عمل حر.
  • إذا كانت التعليمات الإضافية الملحقة بأوراق الإقامة تشير إلى أنه: "غير مسموح بممارسة العمل"   „Erwerbstätigkeit nicht gestattet” فلا يسمح للشخص الالتحاق بأي وظيفة، ولا ممارسة أي شكل من أشكال العمل الحر. ينطبق ذلك مثلًا على الأشخاص الذين ينتمون لما يسمى بالبلدان الآمنة، أو في حالة افتراض وجود عائق للسفر لأسباب تتعلق بالشخص صاحب تصريح الإقامة – على سبيل المثال إذا لم يلتزم الشخص بالتعاون فيما يخص إزالة معوقات المغادرة، طبقا للمادة 60a من الفقرة السادسة من قانون الإقامة (s. § 60a Abs 6 AufenthG)

يمكن الاطلاع على نماذج مختلفة للوثائق من خلال: "دليل الالتحاق بسوق العمل و سبل الدعم. للاجئين، والزبائن، ووكالات سوق العمل، ومكتب التوظيف"

Leitfaden zu Arbeitsmarktzugang und -förderung. Flüchtlinge, Kundinnen und Kunden der Arbeitsmarktagenturen und Jobcenter

 

تنبيه!

وفقًا للمادة 29a من قانون اللجوء (§ 29a AsylG) ينطبق على الأشخاص المنتمين للبلدان الآمنة، (ألبانيا، والبوسنة والهرسك، وغانا، وكوسوفو، ومونتينيغرو، والسنغال، وصربيا – كما تقرر في خريف 2018) الحظر العام لممارسة العمل، إذا كانوا قد تقدموا بطلب اللجوء بعد 31 أغسطس/آب، عام 2015، وحصلوا على تصريح إقامة مؤقتة، أو إقامة مؤقتة مع وقف الترحيل، بعد رفض طلب اللجوء.

كما يحظر العمل كذلك طالما كان الشخص الحاصل على تصريح الإقامة لايزال ملزمًا بالسكن في أحد مراكز إيواء اللاجئين. تمتد مدة السكن في مراكز الإيواء لمدة ستة أسابيع وتتقاطع غالبًا مع فترة حظر ممارسة العمل في الشهور الثلاثة الأولى من الإقامة. إلا أن فترة الإلزام تلك لا تمتد أكثر من ستة أشهر بحد أقصى.

للمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع على الموقع الإلكتروني الخاص بالمكتب الفيدرالي للجوء والهجرة (BAMF).

www.bamf.de/DE/Infothek/FragenAntworten/ZugangArbeitFluechtlinge/zugang-arbeit-fluechtlinge-node.html

 

في حالة عدم وجود تصريح بالعمل، لابد من الاستعانة بأحد المراكز الاستشارية، لمناقشة الخطوات التالية (توجد معلومات عن المراكز الاستشارية بالأسفل).

To top